Saturday, December 3, 2022
No menu items!

Qadhaa salaah in place of Sunnah; Niyyah for Qadhaa salaah

Fatwaa ID: 081

Question:

  1. I have so many Qada prayers almost 5 years. InshaAllah within a year or two I’ll be getting married. I want to finish my Qada prayers before that. Coz it would be difficult for me to complete it after nikah. So can I pray my Qada prayers whenever I’m supposed to pray my Sunnah mu’akkadah and leave out the Sunnah mu’akkadah 20 rakah? Like 2 rakah Qada prayer before Fajr and 4 rakah before Zuhr and 2 rakah after it and so on. In this way I can complete my Qada prayers fast. If not it would be difficult for me to complete it. Is this permissible or is it a sin if I leave out my Sunnah mu’akkadah prayers?
  2. And for my Qada prayers should I mention the date, month and the year of the prayer? What if I don’t remember those? Is it enough if each time I say “I’m praying the first Qada prayer of my life” and mention whether it is Fajr or Asr or whatever it is?

Answer:

In the Name of Allaah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

Sister in Islaam,

Your desire to make up your missed prayers is commendable.

1. You should not sacrifice the Sunnah Mu’akkadah prayers of the present salaahs for the Qadhaa prayers. It is sinful to leave out the Sunnah Mu’akkadah prayers[1]. You will have to perform the Sunnah Mu’akkadah salaahs as well as make your qadhaa salaahs. In qadhaa salaahs, you will have to perform only the fardh salaahs and witr salaahs.

Bring up the courage and commence your qadhaa salaah without delay. Once you commence your qadhaa salaah, it will become a routine and easy to fulfill. InShaaAllaah.

2. You should use your discretion and try to remember the date and intend accordingly. If you do not recall the date, then it will be suffice to intend the first or last missed x salaah. It will also be sufficient to merely intend a missed x salaah without specifying the first or last[2].

(In place of x, you should intend the salaah you are performing, i.e. Fajr, Zuhr, etc.)

And Allaah Ta’aala Knows Best.

Muajul I. Chowdhury
Student, Darul Iftaa
New York, USA

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

وصل اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى ءاله وصحبه أجمعين


[1]  بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع (1/ 147)

لأن السنة المؤكدة والواجب سواء خصوصا السنة التي هي من شعائر الإسلام، فلا يسع تركها، ومن تركها فقد أساء؛ لأن ترك السنة المتواترة يوجب الإساءة

الفتاوى الهندية (1/ 125)

وفي الحجة الاشتغال بالفوائت أولى وأهم من النوافل إلا السنن المعروفة وصلاة الضحى وصلاة التسبيح والصلوات التي رويت في الأخبار فيها سور معدودة وأذكار معهودة فتلك بنية النفل وغيرها بنية القضاء كذا في المضمرات

[2]  المحيط البرهاني في الفقه النعماني (1/ 539)

إذا أراد أن يقضي الفوائت ذكر في «فتاوى أهل سمرقند» : أنه ينوي أول ظهر لله عليه، وكذلك كل صلاة يقضيها، وإذا أراد ظهر آخر ينوي أيضاً أول ظهر لله عليه؛ لأنه لما قضى الأول صار الثاني أول ظهر لله عليه، ورأيت في موضع آخر أنه ينوي آخر ظهر لله عليه، وكذلك كل صلاة يقضيها، وإذا أراد ظهراً آخر أيضاً أول ظهر لله عليه؛ لأنه لما قضى الأول صار الثاني أول ظهر لله عليه، ورأيت في موضع آخر أنه ينوي آخر ظهر لله عليه، وكذلك كل صلاة يقضيها وإذا أراد أن يصلي ظهراً ينوي أيضاً آخر، ظهر لله عليه، لأنه لما أدى الآخر صار الذي قبله آخراً

البحر الرائق شرح كنز الدقائق (2/ 97)

وفي الكافي ومن قضى الفوائت ينوي أول ظهر لله عليه أو آخر ظهر لله عليه احتياطا ولو لم يقل الأول والآخر وقال نويت الظهر الفائتة جاز

البحر الرائق شرح كنز الدقائق (1 / 297)

وَأَطْلَقَ نِيَّةَ التَّعْيِينِ فَشَمِلَ الْفَوَائِتَ أَيْضًا فَلِذَا قال في الظَّهِيرِيَّةِ وَلَوْ كانت الْفَوَائِتُ كَثِيرَةً فَاشْتَغَلَ بِالْقَضَاءِ يَحْتَاجُ إلَى تَعْيِينِ الظُّهْرِ أو الْعَصْرِ وَيَنْوِي أَيْضًا ظُهْرَ يَوْمِ كَذَا فَإِنْ أَرَادَ

تَسْهِيلَ الْأَمْرِ يَنْوِي أَوَّلَ ظُهْرٍ عليه أو آخِرَ ظُهْرٍ عليه

تبيين الحقائق شرح كنز الدقائق – (2 / 394)

وفي الذخيرة إذا أراد قضاء الفوائت قيل ينوي أول ظهر عليه ؛ لأنه لما صلى الظهر الأول صار الظهر الثاني أول ظهر متروك في ذمته وقيل ينوي آخر ظهر لله عليه قال ؛

لأنه لما قضى الآخر صار الذي قبله آخرا ، ولو نوى الفائتة ولم ينو أولا ولا آخرا جاز ، والأول أحوط

درر الحكام شرح غرر الأحكام – (2 / 76)

( إذا كثرت الفوائت ) فاشتغل بالقضاء يحتاج إلى تعيين الظهر والعصر ونحوهما وينوي أيضا ظهر يوم كذا أو عصر يوم كذا إذ عند اجتماع الظهرين في الذمة لا يتعين

أحدهما فاختلاف الوقت كاختلاف السبب واختلاف الصلاة فإن أراد تسهيل الأمر عليه ( نوى أول ظهر عليه أو آخره ) أي آخر ظهر عليه فإذا نوى الأول وصلى فما يليه

يصير أولا ، وكذا لو نوى آخر ظهر عليه وصلى فما قبله يصير آخرا فيحصل التعيين

مراقي الفلاح بإمداد الفتاح شرح نور الإيضاح ونجاة الأرواح – (1 / 193)

( وإذا كثرت الفوائت يحتاج لتعيين كل صلاة ) يقضيها لتزاحم الفروض والأوقات كقوله أصلي ظهر يوم الإثنين ثامن عشر جمادى الثانية سنة أربع وخمسين وألف وهذا فيه

كلفة ( فإن أراد تسهيل الأمر عليه نوى أول ظهر عليه ) أدرك وقته ولم يصله فإذا نواه كذلك فيما يصليه يصير أولا فيصح بمثل ذلك وهكذا ( أو ) إن شاء نوى ( آخره )

فيقول أصلي آخر ظهر أدركته ولم أصله بعد فإذا فعل كذلك فيما يليه يصير آخرا بالنظر لما قبله فيحصل التعيين

__________________
Disclaimer

Darul Iftaa New York answers questions on issues pertaining to Shari’ah. These questions and answers are placed for public view on askthemufti.us for educational purposes. The rulings given here are based on the questions posed and should be read in conjunction with the questions. Many answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation. 

Darul Iftaa New York bears no responsibility with regard to its answers being used out of their intended contexts, nor with regard to any loss or damage that may be caused by acting on its answers or not doing so.

References and links to other websites should not be taken as an endorsement of all contents of those websites. 

Answers may not be used as evidence in any court of law without prior written consent of Darul Iftaa New York.